Back to life

Howdy Everyone…
As I mentioned earlier in my tweets, I recently moved to an apartment after I spent 8 days in a hotel. It was very difficult to find one due to the peak season in Australia for the Real Estates.
Wait! This is not the thing I’m posting about 😀 Didn’t you notice that I’m posting? LoL. It means that I’m alive again, which in further means that I got internet, Yoohooo! LoL
Continue reading “Back to life”

عندي مشكلة؛

هذه المشكله “تتلخص” في أني قد ولدت ذات يوم تشرينيّ آسر، ورغم شدة أسر اليوم الذي جاءت والدتي بي فيه، إلا أنها كانت تردد يارب سلّم سلّم كثيرا، الممرضات أخذن في تهدئتها وتطمين بالها و أن البكر سيكون تجربة مذهلة وستنتهي سريعاً .. والدتي والدمع على خدها كانت تقول ليس هذا ما يعتليني هماً وفزعاً .. كل مافي الأمر أن هناك “فأراً” في أعلى السقف و “صرصارا” مرّ بجانب السرير ..
تباً لهم .. قدمت للدنيا و هؤلاء هم مستقبلي حضرة جنابي .. ايش يعني لو كان هناك زوجاً من الكناري يغرد على “شبّاك” الغرفة التي وُضعت بها! أو أن أبي كان ممسكاً بيدي أمي لحظة وضعي بدلاً من أن يكون بعيداً عنا! .. أو أن يجيئوا بي كأخي الذي جاء من بعدي في مشفى فاخر جداً في إحدى ولايات أمريكا! ..
في كل مرة أجزع من الحياة ومن قبحها أتذكر أن فأراً وصرصاراً قد كانا في معيّة المهللين لمقدمي .. فأي حياة جميلة أرتجيها اذاً !
الجميل في الأمر .. أن والدتي ذات يوم قبضت علي متلبساً ولم يتبق إلا أقدام “الصرصار” لم ابتلعها بعد!
تخلصنا من عقدة الصرصار وبقي الفأر ..